سعر الدولار في البنوك والسوق السوداء اليوم الخميس 3-11-2016

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 3 نوفمبر 2016 - 7:53 مساءً
سعر الدولار في البنوك والسوق السوداء اليوم الخميس 3-11-2016

قرر البنك المركزي خفض قيمة الجنيه مؤقتا أمام العملات الأجنبية، اليوم الخميس، ليسجل في البنوك 13 جنيها، مقابل 8.88 جنيه قبل صدور قرار تحرير العملة المحلية .

وعلى مستوى السوق السوداء للعملة الصعبة، هبط سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الجنيه بشكل حاد في تعاملات اليوم، الخميس، بالسوق الموازية مسجلا 12.95 جنيه للبيع، وسط توقف التعاملات بشكل تام خارج البنوك، وفق ما ذكره متعاملون في سوق الصرف .

ومن المنتظر أن يطرح البنك المركزي عطاء استثنائي مساء اليوم، لتحديد سعر صرف الجنيه أمام العملات الأخرى وفق آليات العرض والطلب، بعد أن كان المركزي يعمل على تحديد سعر الصرف من خلال العطاءات الدورية للدولار وأدوات أخرى، ليترك تحديد أسعار الصرف لقوى العرض والطلب في السوق .

قال موظف شركة صرافة وسط القاهرة، أن المضاربين على الدولار تكبدوا خسائر قياسية، بعد اتخاذ البنك المركزي قرار تحرير العملة المحلية “الجنيه”، ليتراجع سعر صرف العملة الأمريكية في السوق الموازي إلى 12.90 جنيه للبيع، وسط توقف تام للتعاملات بالسوق الموازية .

وقال مصدر مصرفي في سوق الصرف، أن التراجع الحاد في سعر صرف الدولار، جاء بعد قرار المركزي الذي اتخذه بشأن تخفيض قيمة الجنيه رسميا ليهبط الدولار في السوق السوداء إلى أقل من السعر الرسمي نحو 10 قروش .

وأفاد المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه، موضحا أن هناك حالة ركود شبه تام في حركة بيع وشراء الدولار بالسوق السوداء، نتيجة تراجع أسعار صرف العملة الأمريكية بوتيرة سريعة، وما يترتب عنها من خسائر مالية .

فيما استقر سعر صرف الدولار أمام العملة المحلية على  مستوى التعاملات الرسمية بالبنوك، مسجلا 13.01 جنيه للشراء و13.05 جنيه للبيع، وفقا للبيانات الصادرة عن البنك المركزي المصري .

وأضاف أن غياب دراسات حقيقية ومعمقة لحل أزمة الدولار في مصر، ساهم في ارتفاع أسعار صرف الدولار لمستويات لم تشهدها سوق الصرف من قبل، خصوصا انعدام وجود برامج لجذب الاستثمارات الأجنبية، وإعادة تنشيط القطاع السياحي واتخاذ اجراءات تلزم المقيمين الأجانب الممارسين لنشاطات تجارية تبديل مبالغ مالية بالدولار وفرض رسوم دخول أو مغادرة عبر الحدود البرية والمطارات .

وتابع المصدر، متوقعا عودة نشاط السوق السوداء للعملة الصعبة خلال الفترة المقبلة، موضحا أن تحرير الجنيه ليس بحل نهائي، وأن الهدف منه حصول مصر على قروض صندوق النقد الدولي، وقال “البنك المركزي لن يستطيع تدبير الكميات المطلوبة في السوق من الدولار”، وهو ما يدفع بالمضاربين لاستعادة نشاطهم .

رابط مختصر