تعرف علي سعر الاسمدة الزراعية المدعمة عقب تحرير الدولار في البنوك

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 25 نوفمبر 2016 - 11:05 مساءً
تعرف علي سعر الاسمدة الزراعية المدعمة عقب تحرير الدولار في البنوك

قامت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي ممثلة في اللجنة التنسيقية للأسمدة برفض اقتراح سبع شركات أسمده بطلب رفع سعر السماد المدعم إلى 150 جنيهًا للشيكارة الواحدة بزيادة 50 جنيهًا، خلال اجتماع اللجنة، مع ممثلين من وزارة الاستثمار والبترول و الصناعة والتجارة، وعدد من رؤساء الجمعيات الزراعية.

 

ويذكر تقدم شركات الدلتا للأسمدة، وأبو قير، والمصرية، وحلوان، وموبكو، والنصر، والإسكندرية للأسمدة، بطلب لرفع أسعار الأسمدة من 2000 جنيه إلى 3300 وذلك بسبب ارتفاع تكلفة الإنتاج والنقل، وذلك عقب تحرير سعر صرف الدولار مقابل الجنيه؛ لوقف الخسائر الحاده للشركات المنتجة التي تقوم بتوفير الحصص اللازمة لاحتياجات الزراعة لموسمي الزراعة الصيفي والشتوي.

 

وتأكد الشركات خلال الاجتماع،أن تكلفة طن سماد اليوريا ارتفاعت لتصل إلى 3396 جنيهًا مع ارتفاع سعر صرف الدولار إلى 17 جنيهًا وهو متوسط السعر الحالي في البنوك، و السعر السابق للطن كان 2058 جنيهًا قبل قرار تحرير سعر الصرف.

وأضافت أن التكلفة سترتفع إلى 3541 جنيهًا؛ لإنتاج الطن الواحد في حالة وصول سعر صرف الدولار إلى 18 جنيهًا.

وصرح، رئيس الجمعية العامة للإصلاح الزراعي مجدي الشراكي قائلا: «إن مندوبي وزارات البترول والاستثمار والتجارة والصناعة وافقوا خلال اجتماع لجنة الأسمدة بوزارة الزراعة اليوم، على رفع أسعار الأسمدة الأزوتية إلى 3 آلاف جنيه للطن بدلا من السعر الحالي 1950 جنيها للطن».

وأضاف الشراكي: «أن الدولة تدعم المصانع بنصف سعر طن السماد متمثلًا في دعم الطاقة الذي تحصل عليه تلك مقابل التوريد للدولة»، أشارً إلى أن المصانع تصدر إلى الخارج كميات كبيرة من الأسمدة الأزوتية، وبما يخالف اتفاقية «الجات» التي تأكد على عدم تصدير السلع المدعمة من الدولة إلى الخارج.

وقدم رئيس جمعية الإصلاح الزراعي الدولة بطلب لرفع أسعار المحاصيل الإستراتيجية، لتوافق الأسعار العالمية بعد انخفاض السعر نتيجة تعويم الجنيه، و ما نتج عنه خسائر كبيرة للفلاح، وقد يؤدى الى عدم توريد الفلاحين للقمح الموسم المقبل.

 
رابط مختصر