بلاغ جديد يكشف المعزول جاسوسا للموساد واسمه الحركي “بارون”

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 22 أكتوبر 2016 - 11:27 مساءً
بلاغ جديد يكشف المعزول جاسوسا للموساد واسمه الحركي “بارون”

تلقى المستشار سعيد عبد المحسن، المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، اليوم السبت، بلاغًا تقدم به طارق محمود المحامي، اتهم فيه الرئيس المعزول محمد مرسي بالتخابر مع جهاز المخابرات الإسرائيلي “الموساد”، وتجنيده تحت اسم “بارون”.

وقال محمود في بلاغه الذي حمل رقم 5510 لسنة 2016: إن الموساد أفرج عن بعض الوثائق التي تؤكد قيام ضابط الموساد بتجنيد محمد مرسي، واجتماعه مع في القاهرة بتاريخ 15 يونيو 2012، وتكليفه ببعض المهام وتلقيه معلومات وأسرارا تمس الأمن القومي المصري”.

وأوضح أن مرسي تعهد لضابط الموساد المكلف به بعدم القيام بأي عدوان على إسرائيل، وفي تلك الفترة كانت مصر ساحة لجهات استخباراتية عديدة ومنها جهاز الموساد وأنه سقط بعض هؤلاء الجواسيس في أيدي أجهزة الأمن المصرية”، مؤكدًا أن الظروف التي كانت تمر بها الدولة المصرية في ذلك الوقت وحالة الإنفلات الأمني أدت إلى وجود خونة وعملاء ومنهم مرسي.

وطالب محمود في بلاغه باستدعاء محمد مرسي من محبسه للتحقيق معه في الاتهامات الموجهة اليه وطلب تحريات جهاز الأمن الوطني عن الوقائع التي أثبتها في بلاغه، كما طالب بإرفاق الوثائق المفرج عنها من جهاز الموساد الإسرائيلي كأدلة ثبوت في الدعوى كدليل على تخابر مرسي مع جهاز المخابرات الإسرائيلي.

رابط مختصر