بالفيديو مربي ماشية بالبحيرة يستغيث بالسيسي ووزير التموين للحصول علي النخالة الخشنة من مطاحن دمنهور وكفر الدوار عقب امتناع المسئولين عن بيعها لهم بالسعر المحدد لوزير التموين ب 1550 جنية للطن

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 29 أكتوبر 2016 - 11:15 صباحًا
بالفيديو مربي ماشية بالبحيرة يستغيث بالسيسي  ووزير التموين للحصول علي النخالة الخشنة من مطاحن دمنهور وكفر الدوار  عقب امتناع المسئولين عن بيعها لهم بالسعر المحدد لوزير التموين ب 1550 جنية للطن

-وكيل وزارة التموين بالبحيرة هناك أمر ضبط وإحضار لرئيس قطاع المطاحن بالبحيرة لامتناعه عن بيع النخالة

كتب –  عبد السلام شعيب

اشتكي مربوا الماشية بمحافظة البحيرة من عدم حصولهم علي النخالة الخشنة من المطاحن بالمحافظة ورفع مسئولي المطاحن الأسعار بالمخالفة لقرارات وزير التموين والتجارة الداخلية بتحديد سعر الردة بمبلغ 1550 جنية للطن 

وحصلت مصر الان علي صور ضوئية من شكوي مربي الماشية المتضررين من عدم تمكنهم من الحصول علي النخالة الخشنة  للمواشي من مطاحن محافظة البحيرة مؤكدين في شكواهم علي تخصيص كميات الردة الناتجة عن المطاحن لعدد معين الأشخاص الذين يملكون مزارع لتربية المواشي

ومن جانبه قال عبد الجواد محمد المرسي عابدين احد مربي المواشي بمنطقة جناكليس التابعة لمركز أبو المطامير بمحافظة البحيرة ان الحصول علي الردة لمربي المواشي من مطاحن محافظة البحيرة مقتصرة علي عدد معين من الأشخاص ويتم منع جميع المربين من الحصول علي الردة

وأشار عبد الجواد ان المسئولين بمطاحن دمنهور وكفر الدوار التابعين لشركة مطاحن وسط وغرب الدلتا يقومون ببيع الردة بسعر اعلي من المقرر من وزير التموين السابق الدكتور خالد حنفي والمقرر بمبلغ 1550 جنية حيث أن سعر الردة وصل الآن لمبلغ 3000 جنية للطن الواحد وإنها مقتصرة علي أشخاص معينة يستطيعون الحصول علي الردة من المطاحن 

ولافت عبد الجواد أنا عندي مزرعة مواشي بمنطقة جناكليس بها 1500 رأس من بينهم 300 راش قمت بالتامين عليهم بصندوق الثروة الحيوانية ورغم ذلك لم استطيع الحصول علي ردة من مطحن دمنهور بمنطقة أبو الريش    

وتابع عبد الجواد انني ذهبت الي مطحن دمنهور لمقابلة رئيس المطحن وقمت بتسجيل بياناتي لمقابلته لتقديم طلب بشان الحصول علي الردة الخاصة لتربية المواشي مشيرا أن رئيس المطحن تهرب مني و لم أتمكن من مقابلته مرددا مش عارف اروح لمين زهقت شكاوي وفاكسات للمسئولين بالتموين و بمحافظة البحيرة ولا حياة لمن تنادي وكل واحد يقول انه تم تحرير محاضر ضد رئيس المحاضر انا مش عاوز محاضر أنا عاوز أكل للمواشي 

وناشد عبد الجواد الرئيس عبد الفتاح السيسي  ووزير التموين والتجارة الداخلية بسرعة التدخل لحل المشكلة التي تتفاقم و تؤثر علي أسعار اللحوم .

ومن جانبه قال المهندس صبري عبد المقصود وكيل وزارة التموين بالبحيرة ان تم تحرير عدد من  المحاضر ضد المسئولين بالمطحن الرئيسي بدمنهور مشيرا أن  احد مفتشي الحملة الغير معروف لمسؤلى المطحن وتخفى فى زى فلاح وتقدم  بشراء نص طن نخاله واذا بالقائمين على عمليه البيع قامو برفض طلبه بناء على توجهات رئيس المطحن  انه لايوجد بيع تم تحرير محضر للواقعه تحت رقم 15929 جنح دمنهور بتاريخ 22/10/2016 وبناء عليه قررت النيابة العامة بعد عرض المحضر واالمضبوطات بضبط واحضار لكلا من رئيس قطاع المطاحن بمحافظة البحيرة

وفي ذات السياق حصلت مصر الان علي مستندات تشير لتقاعس مديرية التموين بالبحيرة عن تنفيذ قرارات وزير التموين والتجارة الداخلية الخاص بتحديد سعر النخالة الخشنة وبيعها بأسعار أزيد من السعر المحدد من جانب الوزير وهو 1550 جنيه للطن مما دفع مربي المواشي للتراجع عن شراءها بسعر 2400 جنيه للطن.

وكشفت المستندات غياب تام لدور الرقابة التموينية بمديرية التموينة بمحافظة البحيرة والتقاعس عن تنفيذ قرارات الوزير عقب إرسال خطاب موجه لجميع المديريات التموينية بكافة المحافظات بتاريخ 18 أغسطس 2016 حيث أرسلت الإدارة المركزية للرقابة التموينية خطابا وكما أرسلت الإدارة المركزية للتوزيع لقطاع شئون المطاحن يفيد بصرف النخالة الخشنة وخليط الزوائد للجهات المستفيدة بقرار 46/2006 في ظل منظومة تحرير سعر الدقيق لإنتاج الخبز البلدى على أن يكون سعر الاسترشادى لايزيد عن قيمه قدرها 1550 جنيها فقط لاغير للطن من النخالة وذلك مرعاة للاستقرار الأسعار والبعد الاجتماعى للمواطنين هذا بناء على خطاب الوارد من الإدارة المركزية لشئون المطاحن والإدارة المركزية لشئون الرقابة بضبط الأسعار والالتزام بالقرار ولكن هذا القرار الصادر على مستوى الجمهوريه لم يتم تنفيذه بمطاحن البحيرة.

قام عدد من المستفيدين لمربى الماشية لدى صندوق التامين على الثروة الحيوانية بالذهاب للمطاحن بمحافظة البحيرة وهم من الجهات المستفيدة طبقا لقرار الوزارى رقم 46 ل2006 فتم إبلاغهم بان السعر الرسمى بقيمه 2400 جنيه وكان قبل ذلك 3000 آلاف جنيه وبناء عليه تقدمو بشكوى رسمية لمحافظ البحيرة الدكتور محمد سلطان حيث وافق على طلبات المتضررين بتاريخ 1سبتمبر 2016 حسب القانون وتوجيه وكيل وزارة التموين بالبحيرة بسرعه اتخاذ الإجراءات القانونية.

وكشفت المستندات التي حصلت عليها “مصر الان ” عن مفاجاة من العيار الثقيل برد مديرية التموين بالبحيرة على خطاب مديرية الطب البيطري الصادر يوم 20 سبتمبر الماضي حيث كانت المفاجاة أن مديرية التموينة والرقابة التموينية على المطاحن بمحافظة البحيرة لم تتحرك لتنفيذ قرار وزير التموين السابق خالد حنفي الخاص بتطبيق السعر الاسترشادي للنخالة الخشنة وزوائد الخليط سوي عقب شهر كامل من رود الخطاب وبعد شكوي المربين للجهات المسئولة بالمحافظة بتحرير محضرين فقط للمطاحن للمخالفة مما يؤكد على وقوع اهدار للمال العام بمطاحن بمحافظة البحيرة خلال شهر كامل تم فيه بيع النخالة الخشنة بأسعار غير المعلن عنها.

وطالب مربي الماشية الرئيس عبد الفتاح السيسي بسرعة التدخل وإنقاذ الثروة الحيوانية من المتاجرين برزق المصريين والذين يعملون على استمرار ارتفاع الأسعار.

 

رابط مختصر