كارثة .. تاجر روبابيكيا يشتري أرشيف مديرية إسكان محافظة البحيرة بمبلغ 800 جنية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 27 ديسمبر 2016 - 8:31 مساءً
كارثة .. تاجر  روبابيكيا يشتري أرشيف مديرية إسكان محافظة البحيرة بمبلغ 800 جنية

الدستور  
فوجئ موظفو مديرية الإسكان بمحافظة البحيرة بالفرع الرئيسي بمدينة دمنهور، بقيام أحد موظفى الأمن ببيع أرشيف المديرية من خرائط ورسوم هندسية لأحد تجار الروبابيكيا بمبلغ زهيد، رغم أنها تاريخية ولا تقدر بمال، وتعتبر الأرشيف الرسمي والمرجعية الأساسية لحدود جميع المباني بالمحافظة سواء عامة أو خاصة.
 
من جانبه، قال محمود عبد اللا رئيس اللجنة النقابية بمديرية الإسكان بمحافظة البحيرة: سمعنا كثيرا عن حالات فساد واختلاسات وتزوير ولكن هذه تكاد أن تكون هي المرة الأولى التي نسمع فيها عن مثل هذه الحالة.
 
واستطرد: استغل محمد خ. مسئول الأمن بمديرية الإسكان والمرافق بالبحيرة، الثقة العمياء التي منحته إياها المهندسة انتصار الجزار وكيل مديرية الإسكان بالبحيرة، ونجح فى الحصول على مفتاح غرفة الحفظ بما تحتويه من ملفات هامة وتقارير وخرائط وملفات فرعية تخص العاملين، ولم يعجبه منظرها فما كان منه إلا أنه أرسل لبعض بائعي “الروبابيكيا”، واتفق معهم على بيع كل ما هو موجود بالغرفة.
 
وتابع: تجارك الروبابيكيا قاموا بملء سيارتين نصف نقل، بأكثر من 5 أطنان من الملفات، على مرأى ومسمع من جميع الحاضرين بالمديرية، والغريب أن ثمن هذه الصفقة 800 جنيه فقط.
 
وكشف رئيس اللجنة النقابية عن قيامه برفع مذكرة بتلك الواقعة، للمهندسة انتصار الجزار وكيل مديرية الإسكان بالبحيرة والتي اعتبرها مسئولة عن بيع تاريخ مديرية إسكان البحيرة والعاملين بها.
 
من جانبه، قال أحمد محمود صدقة، أحد الأهالي، يجب على الجهات الرقابية المعنية سرعة التحقيق فى هذه الواقعة ومعرفة الأسباب والدوافع، مضيفا، هذه الواقعة تعتبر عملا تخريبيا من الدرجة الأولى المقصود به محو تاريخ وأرشيف مديرية الإسكان بمحافظة البحيرة على مدار السنوات الماضية.
 
وتساءل المواطن عن رد المديرية حين يطالب أحد القاطنين بالمحافظة الحصول على صورة طبق الأصل من أى مستند قديم موجود في الأرشيف، ويفاجأ بضياعه.
رابط مختصر